الجمعة , أكتوبر 20 2017
الرئيسية / أخبار وتقارير / مقتل فرنسي وأنغولي واستمرار احتجاز رهائن في باماكو

مقتل فرنسي وأنغولي واستمرار احتجاز رهائن في باماكو

 

أكدت مصادر مالية للأخبار مقتل فرنسي وأنغولي من نزلاء منتجع “كانغابا” في ضاحية العاصمة المالية باماكو، فيما يواصل مسلحون احتجاز رهائن أوربيين وماليين في المنتجع.

وبدأ الهجوم – حسب المصادر المحلية – حوالي الخامسة مساء، واحتجز المسلحون عددا من الرهائن، فيما تحركت قوات مالية وفرنسية لمحاصرة المكان، ومحاولة تحرير الرهائن.

وسقط قتيلان على الأقل هما فرنسي وأنغولي، فيما أصيب آخرون بجراح، وما زال المسلحون يحتجزون عددا من الرهائن.

ويتولى قيادة القوة التي توجهت للمكان الجنرال ساليفو اترواوي.

وكانت الولايات المتحدة الأمريكية قد حذرت قبل أكثر من أسبوع من استهداف غربيين في مالي.

وتعرضت العاصمة المالية باماكو لهجوم في شهر مارس 2016 قتل منفذه، كما تعرض في 20 نوفمبر لهجوم استهدف فندق راديسون بلو وخلف 20 قتيلا بينهم غربيون، ونفذ الهجوم بالتنسيق بين “المرابطون” و”إمارة الصحراء” التابعتين لتنظيم القاعدة ببلاد المغرب الإسلام.

وأقرت الجمعية الوطنية في مالي نهاية شهر ابريل الماضي تمديد حالة الطوارئ في البلاد لمدة 6 أشهر.

Web Design MymensinghPremium WordPress ThemesWeb Development