الإثنين , يناير 16 2017
الرئيسية / أخبار وتقارير / فضائح سجون القصر تلاحق ولد يوسف
ya

فضائح سجون القصر تلاحق ولد يوسف

 

اشتكي بعض الأسر، التي يقبع أبنائها في سجون القصر في موريتانيا، خاصة في نواكشوط، من تدهور الأخلاق الخطير فيها، محملين المدير العام لمركز استقبال وإعادة دمج الأطفال المتنازعين مع القانون محمد فال ولد يوسف، مسؤولية تلك المأساة، التي تتفاقم يوم بعد يوم.

وأكدت مصادر مطابقة، لوكالة “تقدم” انتشار الممارسات غير الأخلاقية في صفوف القص، حتى بلغت ذروتها، مع تداول القصر للأفلام الإباحية وما شابهها، دون أن يحرك مدير المركز ساكنا، مع إصراره الدائم، في تضليل الرأي العام الوطني والدولي، بإدلائه لوسائل الإعلام بصورة مفبركة حول أنشطة المركز، لا أساس لها من الصحة.

كما اشتكي أهالي السجناء من عدم الحصول علي المساعدات النقدية المقدمة لهم عن طريق المركز لمساعدتهم في تحمل جزء من أعباء أبنائهم المتنازعين مع القانون.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Web Design MymensinghPremium WordPress ThemesWeb Development