الجمارك الوطنية تتميز وتتألق باستمرار بفضل روح عمل الفريق المنسجم والمتكامل والمتفاني

أحد, 13/11/2022 - 13:00

لا يختلف اثنان اليوم علي وصول قطاع الجمارك الوطنية الي افضل ما قد يكون عليه هذا القطاع الهام و الحيوي نتيجة عوامل عدة تظافرت و سعت مجتمعة في تحقيق نتائج جيدة غير مسبوقة في تاريخ البلاد شهدت كل سنة تحسنا متواصلا الي حد اليوم.

ويري المحللون والمراقبون العارفون بالقطاع ان ازدهار العمل الجمركي الملحوظ في موريتانيا في السنوات الأخيرة يعود الي وتيرة الإصلاح التي اتبعها القطاع مما جعله عمله إدارة و عناصر، ضباطا و ضباط صف ووكلاء في متطلعات البلاد التي هي في أمس الحاجة الي الموارد المالية الهائلة لتأمين مصيرها بعد ان أثقلت الديون كاهلها وبلغت ما لا يطاق.

وقد عملت الجمارك الوطنية كرجل واحد على الوصول الي تلك الأهداف متبنية شمائل التشاور و الانفتاح و التواضع و التشجيع لعناصرها، حيث ترأي في كل واحد شخصية القائد الفذ الذي يكرس روح عمل الفريق و الجهد الجماعي المتكامل و يخلق أجواء الانسجام و التناغم من اجل احداث أداء جديد و متجدد و متنامي مع الفترات.

وهي السياسة السلسة والناجعة التي أعطت اكلها حيث ان كل مكاتب الجمارك الوطنية، في أي مكان من البلاد، اظهرت كفاءتها و قدرتها علي العطاء المتواصل و المتزايد.

نعم أن المواطن يلتمس من العبارة في روصو الي النقطة الحدودية في الكلم 55 فينواذيبو مرورا بميناء نواكشوط والمطار أم التونسي الدولي لنواكشوط ومكتب الجمارك نواكشوط المدينة، حيوية وانسجاما و تفاني لدي عناصر الجمارك الوطنية التي تتمسك اكثر من يوم مضي بسر نجاحها المستمر المبني علي روح عمل الفريق تماما كالجسم الواحد الذي، دون صياغة المثل الشهير وانما اقتباسا منه، اذا شفي منه عضو تعافي بكامل أعضائه و اعطي ما بوسعه سبيلا في المواطن و الوطن

 وجدير بالذكر ان عوامل نجاح فريق العمل التي نجدها في الجمارك الوطنية تتميز من بين أمور اخري بالقيادة الفعالة و وضوح أهداف خطة العمل و تحديد الأدوار و التحسن  المستمر و التخطيط الجيد و القدرة على التكيف و تظافر الجهود و العمل المتكامل.

 

جديد الأخبار